الأخبار

11 مليون شخص يعانون من سوء التغذية في منطقة حوض بحيرة تشاد

31/01/201711 مليون شخص يعانون من سوء التغذية في منطقة حوض بحيرة تشاد

مركز الدراسات الأفريقية ـ وكالات...
اكد توبي لانزر منسق الأمم المتحدة الإقليمي للشؤون الإنسانية لمنطقة الساحل الافريقي، أن أحد عشر مليون إنسان من الناجين من الأعمال التخريبية لمتمردي تنظيم "بوكو حرام" في منطقة حوض بحيرة تشاد وشمال نيجيريا، يعانون من سوء التغذية وأكثر من سبعة ملايين منهم على مشارف كارثة إنسانية وبحاجة ماسة إلى المساعدات الإنسانية.
يناشد لانزر العالم للتضامن الأممي وتقديم المساعدة للمحتاجين، مشيرا إلى أن بوكو حرام تسببت بخراب هائل لبلدان منطقة حوض بحيرة تشاد.
حيث قال "حاليا، لدينا نحو خمسمئة وخمسة عشر ألف طفل موزعين  في جميع أنحاء منطقة بحيرة تشاد، هم إما على وشك أو في حمأة المعاناة من سوء تغذية حاد. إن لم يحصلوا على المساعدة في الوقت المناسب، فإنهم سيقضون".
كما أشار منسق الأمم المتحدة الإقليمي للشؤون الإنسانية لمنطقة الساحل الافريقي، إلى أن توسع الأعمال التخريبية للمجموعات المتمردة ينذر بالأسوأ والاطلاع على الوضع عن قرب يظهر عمق المأساة، خاصة مع سوء الحملة العسكرية الأمنية لمحاربة بوكو حرام.
ولفت لانزر إلى أن منطقة الساحل والصحراء تحوي نحو مليونين ونصف المليون مهجر داخلي، كما أن مناطق عدة شهدت دمارا كاملا ونتج عن ذلك إبادة كاملة للمسنين والأطفال.
وتوقع لانزر أن يزداد حجم المعاناة في مالي في العام الجاري بنسبة عشرين في المئة، فيما تتصاعد وتيرة الهجرة غير الشرعية إلى الخارج هربا من الجوع والموت والدمار.

اضافة تعليق
ملاحظة: التعليق يخضع لمراجعة الادارة قبل النشر
الاسم
البريد
التعليق
ارسال

إعلان

تواصل معنا عبر

قناة اليوتيوب

المكتبة

المسلمون في غرب أفريقيا .. تاريخ وحضارة
تاريخ الاضافة
11/09/2016
المسلمون في غرب أفريقيا .. تاريخ وحضارة

المجلة