اطلالة على غامبيا (Gambia)

25/08/2019

بقلم باحث الدكتوراه:عباس القريشي


    جمهورية غامبيا، إحدى دول الغرب الأفريقي، هي أصغر دولة في البر الرئيسي لقارة أفريقيا ويحدها من الشمال والشرق والجنوب السنغال، ويخترقها نهر غامبيا، وهو الاسم الذي تحمله البلد، ويتدفق نهر غامبيا عبر مركز غامبيا ويصب في المحيط الأطلسي، الذي يحد البلاد من الغرب، بحيث تمتد 10 كيلومترات على جانبي نهر غامبيا وهذا جعلها صالحة للملاحة على طول البلد، وتبلغ مساحتها (689,10كم2 )، وعاصمتها بانجول ومن أكبر المدن فيها سيريكوندا، وبريكاما.


 


تعداد سكانها


 تعداد السكان في غامبيا هو:(1,928,201) نسمة


الدين الرسمي في غامبيا


 الاسلام هو الدين الرسمي في غامبيا؛إذ تبلغ نسبة المسلمين فيها (95%)اكثرهم من المذهب المالكي والشيعة الإمامية، والمسيحية(4%)، والاديان الاخرى نسبتها(1%) وقد تكفل الدستور الغامبي حرية اختيار الدين.


 



 


العملة في  غامبيا


    العملة في غامبيا هي الدالاسي الغامبي (GMD) ، والذي ينقسم إلى 100)بوتو)، وتم اعتماد عملة غامبيا لأول مرة في( 1971م) ، عندما استبدلوها بدل الجنيه الغامبي.


وبالرغم من أن عدداً متزايداً من الفنادق والمطاعم يقبل بطاقات فيزا للخصم المباشر، إلا أن عدداً قليلاً جداً منهم سيقبل بطاقات الائتمان، وستجد ماكينات الصراف الآلي في المنطقة السياحية في سيناء غامبيا وعدد قليل من المنتجعات الأكثر شعبية الأخرى، لكن لا يمكن الاعتماد عليها، وستتحمل تكلفة إضافية لاستخدامها.


الإقتصاد في دولة غامبيا


لاتختلف غامبيا عن كثير من الدول الأفريقية في اقتصاده، فمعدلات النمو ضعيفة جدا ؛ إذ لا تصل إلى (1% )[1] كما في دراسات سابقة.


 


    كما للفقر مستوى عال بين افراد الشعب الغامبي إذ تزيد نسبته على ( (48%مع ان غامبيا تتمتع باقتصاد ليبرالي قائم على السوق، ويتميز بزراعة الكفاف التقليدية الذي تساهم فيه المرأة الغانية بمقدار الثلث، والاعتماد التاريخي على الفول السوداني للحصول على حصيلة الصادرات، وتجارة إعادة التصدير التي تم بناؤها حول ميناء المحيط، وانخفاض رسوم الاستيراد، والحد الأدنى من الإجراءات الإدارية ، و توجد تقلبات في  سعر الصرف مع عدم وجود ضوابط الصرف، وصناعة السياحة  مهمة أيضا.


أهم الصناعات في دولة غامبيا


 


    أهم الصناعات في البلاد هى تجهيز الفول السوداني،  ويُباع المحصول إلى وكلاء شركة Gambia Groundnut Corporation (حتى عام 1993 والمعروف باسم مجلس تسويق إنتاج Gambia) ، ويقوم الوكلاء بترتيب نقل الفول السوداني إلى بانجول أو كونتور، حيث يتم تقشر المكسرات قبل شحنها، و يتم ضغط جزء كبير من المحصول في الزيت في المطاحن الملحة، ويستخدم المتبقي كعلف  للماشية.


 


    ولقد نمت صناعة البناء والتشييد مع نمو قطاع السياحة، وتشمل الصناعات الصغيرة تصنيع المنتجات الغذائية والمشروبات والمنسوجات والأحذية والمنتجات الخشبية، الصناعات التقليدية وغيرها من الصناعات الصغيرة.


الزراعة في دول غامبيا


تشتهر غامبيا بزراعة الفول السوداني فهو السلعة الزراعية الأكثر قيمة عند الغامبيين، ومعظم الأراضي مشتركة بين القرويين.


    وهناك تقسيم حاد للعمل بين المزارعين، حيث يشارك الرجال في زراعة المحاصيل الزراعية  وحصادها بينما تزرع النساء محاصيل الكفاف مثل الكاسافا (المنيهوت) واليام والباذنجان والطماطم والأرز والعدس، وهناك بساتين الحمضيات في المنطقة الغربية بالقرب من بانجول.


المواصلات في دول غامبيا


كان نهر غامبيا تاريخيا هو الطريق الرئيسي بين المناطق الداخلية والساحل، ولكن الطريق الحديث في جميع الأحوال الجوية يصل الآن إلى الحدود الشرقية ويوازي النهر على كلا الجانبين. 


    كما توجد طرق ثانوية في جميع أنحاء البلاد كذلك، غالبية الطرق في غامبيا ليست ممهدة، وتوجد عبارات لعبور النهر في بانجول وفي نقاط مختلفة حيث لا توجد الجسور،  كما أن المراكب الصغيرة وسيلة شائعة للنقل، ولا توجد خطوط سكك حديدية ولا خدمات جوية محلية ، على الرغم من أن شركة الخطوط الجوية في غامبيا الدولية تطير من المطار الدولي الموجود في يوندوم ، ويوجد الميناء الرئيسي في بانجول.


 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــت


[1]- ظ:https://ar.actualitix.com/country/gmb/ar-statistics-economy-gambia.php#ar-human -development-index

اضافة تعليق
ملاحظة: التعليق يخضع لمراجعة الادارة قبل النشر
الاسم
البريد
التعليق
ارسال

إعلان

تواصل معنا عبر

قناة اليوتيوب

مجلتي الأفريقية

العدد الثاني من مجلتي الافريقية
تاريخ الاضافة
20/07/2019
العدد الثاني من مجلتي الافريقية

المجلة