المركز في خطبة صلاة الجمعة في السنغال يحذر من إشاعة الفاحشة ويؤكد على أهمية الأخوة في الإسلام

18/05/2024

354 مشاهدة

أمَّ ممثل مركز الدراسات الإفريقية التابع لقسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة العباسية المقدسة في السنغال، الشيخ مصطفى ديبا، المؤمنين بصلاة الجمعة. وخلال خطبته، تحدث الشيخ ديبا عن خطورة إشاعة الفاحشة في مجتمع المؤمنين، مؤكداً على أهمية الأخوة في الإسلام وتأثيرها على قوة المؤمنين والمجتمع.
وأوضح الشيخ ديبا في تصريح صحفي أن من ضمن برامج مركز الدراسات الافريقية في دولة السنغال إقامة صلاة الجمعة ليلتقي المؤمنون في رحاب بيت الله، حيث يتم تناول موضوعات مهمة تتعلق بالمجتمع وبيان رأي الدين المحمدي الأصيل فيها، مع تقديم بعض الروايات الواردة عن أهل البيت عليهم السلام.
وأضاف ممثل المركز في السنغال أنه في خطبة هذه الجمعة تم الحديث عن خطر نشر الفاحشة في المجتمع بشكل عام ومجتمع المؤمنين بشكل خاص، وكيف نهى القرآن الكريم عن هذا التصرف وتناولته أحاديث أهل البيت عليهم السلام.
وأشار الشيخ مصطفى ديبا إلى أن الجانب الآخر من الخطبة تناول أهمية الأخوة في الإسلام، والتقارب، ونبذ الخلافات والاختلافات والتطرف الفكري والعقائدي والاجتماعي. كما شدد على أهمية تنمية الشعور بالاخوة في المجتمع والتعايش السلمي لتعزيز قوة المجتمع وتحقيق السلام والاطمئنان.

المعرض


ملاحظة/ التعليق يخضع لمراجعة الادارة قبل النشر
التعليقات