السيدة سمانة المغربية

07/03/2020

 



معتز محمد الكنعاني


 


     لنقف في فناء طاهر مفعم بالتقوى والعفة والورع, مُزدان بالمعرفة, مكلوء بعين الحفظ والرعاية الإلهية, تغشاه الرحمة, تملؤه مكارم الأخلاق, ويغمره الرضا, إنها سيدة جليلة من أمهات أئمة أهل البيت عليهم السلام.


     كانت السيدة الجمانة المغربية جارية, فتزوجها الإمام محمد الجواد (عليه السلام) في قصة جاء في بعض المصادر جانب منها, إذ يروى في دلائل الإمامة([1]) أن محمد بن الفرج بن ابراهيم بن عبد الله بن جعفر قال: دعاني [الإمام الجواد] أبو جعفر محمد بن علي فأعلمني ان قافلة قد قدمت فيها نخّاس, ومعه جواري, ودفع لي سبعين ديناراً, وامرني بابتياع جارية وصفها لي, فمضيت وعملت بما أمرني, فكانت الجارية أم أبي الحسن [الهادي عليه السلام]"([2]).


    وروي ان اسمها سمانة, وسوسن , وجمانة([3]) , ورويت لها أسماء أخرى منها غزالة([4]), وحديث([5]), وجمانة([6]), وكنيتها ام الفضل([7]) , ولقبها (المغربية)([8]) نسبة إلى المغرب, "والراجح أنها عرفت به –بلقب المغربية- للدلالة على أصلها, أو الوجهة التي جاءت منها"([9]), ولقبت أيضاً بـ السيدة([10]).


    لقد انجبت السيدة سمانة من الإمام الجواد عليه السلام عدة أبناء وبنات, اختلفت المصادر في ذكر بعضهم, وأجمعت على إثنين من البنين, هم علي الإمام, وموسى([11]), واختلفت المصادر في ذكر البنات, فقد ذكر بعض المؤرخين إلى ان عددهن إثنتين فاطمة, وإمامة([12]), وذهب البعض الآخر إلى ثلاثة هن حكيمة وخديجة وأم كلثوم([13]), وانفرد الخصيبي بذكر اسم رابع وهو (حليمة)([14]).


     عرفت السيدة سمانة بكثرة العبادة, وقد نقل عن الإمام الهادي (عليه السلام) قوله: (أمي عارفة بحقي, وهي من أهل الجنة, لا يقربها شيطان مارد, ولا ينالها كيد جبار عنيد, وهي مكلوءة بعين الله التي لا تنام, ولا تتخلف عن امهات الصدّيقين والصالحين)([15]), فما أجلّ قدر هذه المرأة المغربية, وما أزكاها.


 ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


([1]) دلائل الإمامة : ص (410 , 368).


([2]) عبد العزيز كاظم البهادلي , أمهات المعصومين سيرة وتأريخ , إصدار مركز الرسالة, مكتبة مؤمن قريش: ص 143.


([3]) ينظر : إكمال الدين وإتمام النعمة, باب 27, خبر اللوح :ج 1/ص307؛ النوبختي, فرق الشيعة: ص  102؛ عوالم الإمام الجواد (عليه السلام) : ص539؛ المجلسي, محمد باقر , بحار الأنوار , باب3 تأريخ الإمام أبي الحسن الهادي (عليه السلام) : ج50 ص115.


([4]) الجهضمي, تأريخ اهل البيت, ص135؛ ابن أبي الثلج, تأريخ مواليد الأئمة, ص16؛ الموصلي, النعيم المقيم, ص 427.


([5]) الجهضمي, تأريخ اهل البيت, ص135.


([6]) المسعودي, إثبات الوصية, 228؛ الموصلي, النعيم المقيم, ص 426.


([7]) بحار الأنوار: 50 /114؛ منتهى الآمال: 2 /519.


([8]) الإسكافي, منتخب الأنوار: ص84؛ ابن شهر آشوب, المناقب: ج4, ص433؛ النصيبي, مطالب السؤول: ص307؛ السبط ابن الجوزي, تذكرة الخواص: 322؛ الأربلي, كشف الغمّة: ج2,ص884؛ المجلسي, بحار الانوار: ج20, 281.


([9]) ثائر هادي العقيلي, الإمام علي الهادي (عليه السلام) دراسة تأريخية, مؤسسة البديل, لبنان-بيروت, ص 23.


([10]) الطبري الإمامي, دلائل الإمامة : 411.


([11])  المفيد, الإرشاد: 227.


([12])  المفيد, الإرشاد, 227؛ ابن شهر آشوب, مناقب, ج4/ ص411.


([13])  الطبرسي, إعلام الورى, ج2/ص99؛ ابن شهر آشوب, مناقب, ج4, ص411.


([14])  الخصيبي, الهداية الكبرى, ص295؛ ينظر أيضاً: ثائر هادي العقيلي, الإمام علي الهادي (عليه السلام) دراسة تأريخية, ص25.


([15]) الطبري الإمامي, دلائل الإمامة, مؤسسة البعثة-قم, ص ( 410, 369).

اضافة تعليق
ملاحظة: التعليق يخضع لمراجعة الادارة قبل النشر
الاسم
البريد
التعليق
ارسال

إعلان

تواصل معنا عبر

قناة اليوتيوب

مجلتي الأفريقية

العدد الرابع من مجلتي الافريقية
تاريخ الاضافة
08/07/2020
العدد الرابع من مجلتي الافريقية

المجلة